كلية العلوم

كلمة العميد


تعد كلية العلوم من أقدم واكبر كليات الجامعة إذا تضم بين أروقتها (6) أقسام و96 من أعضاء وعضوات هيئة التدريس يساندهم طاقم مكافئ من الإداريين والفنيين يخدم أكثر من الفي طالب وطالبات الكلية إضافة إلى دورها الأكبر في تدريس العلوم الأساسية لعدد من كليات الجامعة وخلال السنوات الثلاث الماضية خطت الكلية خطوات واثقة في مجال التطوير والارتقاء بمخرجاتها التعليمية، فقامت بتحديث برامجها الدراسية لمرحلة البكالوريوس لتواكب التطور العلمي الحديث بما يحقق لخريجيها أهلية المنافسة في سوق العمل ويمكنهم من خدمة الوطن بشكل فاعل واستحداث برامج بينية جاذبة تلبي حاجة سوق من الكوادر الوطنية المؤهلة.

البحث العلمي جانب آخر مشرق بكلية العلوم فقد عملت الكلية ولا تزال على تشجيع أعضاء هيئة التدريس على النشر العلمي من خلال توفير التجهيزات وتذليل العقبات واستقطاب دماء نشطة فاعلة في مجال البحث العلمي.

الدراسات العليا والبحث العلمي صنوان يكمل احدهما الأخر ونظر للدور البارز للدراسات العليا في دفع عجلة البحث العلمي فقد توجه الاهتمام نحو تطوير برامج الدراسات العليا بالكلية لجعل تلك البرامج جاذبة لأكبر عدد من الطلاب المتميزين من داخل المملكة وخارجها.

ولاكتمال منظومة التطوير يلزم الاهتمام بالجانب الإداري والعمل على تفعيل أتمته التعاملات الإدارية بالكلية والارتقاء بكفاءة الطاقم الإداري من خلال تشجعيهم على الالتحاق بالدورات التي تعقدها الجامعة .

 

 

شكراً لزيارتكم لموقع كلية العلوم بجامعة مؤتة.

" وفق الله الجميع لما يحب ويرضي والله اعلم "

                                                                                   

 

 

عميد كلية العلوم
الأستاذ الدكتور راتب البطوش