قسم الفقه وأصوله

 

 

كلمة رئيس قسم الفقه وأصوله

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين ومن سار على نهجه وتبعه بإحسان إلى يوم الدين، وبعد:

فقد كانت نشأة قسم الفقه وأصوله مع نشأة كلية الشريعة في جامعة مؤتة، في العام الجامعي (1999/2000م)، ليكون نبراساً في تدريس الفقه الإسلامي وتعليم الطلبة الأسس المنهجية والعلمية السليمة في فهم النصوص واستنباط الأحكام الشرعية منها، مع التأكيد على احترام العلماء وآرائهم من غير تقديس أو مبالغة، وإنما اتباع الدليل والحق الذي يرشد إليه.

وقد عمل القسم ومنذ نشأته على تحقيق أهدافه وتطلعاته المستقبلية بالعمل الجاد والدؤوب، ومن خلال رؤية واضحة في مراجعة الخطط الدراسية وتطويرها وتنويع البرامج والأنشطة، على أيدي نخبة من الأساتذة والمحاضرين المتخصصين في مختلف التخصصات الدقيقة في علوم الفقه وأصوله، حيث يمنح القسم درجة البكالوريوس والماجستير والدكتوراه في الفقه وأصوله، كما ويرتبط بعلاقات أكاديمية وعلمية مع الأقسام المناظرة في الجامعات المحلية والإقليمية تقوم على تبادل الخبرات والزيارات العلمية تنويعاً للجهود وتعميقاً للفائدة وتطويراً للذات، والله وليّ المتقين.