الشريعة ُ تقيم ندوة علمية موسومة بالقدس بين حادثة الإسراء والمعراج والوصاية الهاشمية 

مندوباً عن رئيس الجامعة رعى نائب الرئيس للشؤون الإدارية الدكتور نضال الحوامدة الندوة العلمية التي نظمت في كلية الشريعة إنطلاقاً من دور الكلية  في ترسيخ الدروس والعبر من الحوادث العظيمة في الأذهان ومن هذه الأحداث في سيرة الحبيب المصطفى محمد بن عبدالله عليه السلام حادثة الإسراء والمعراج والتي تحمل في تفاصيلها الثبات على الحق والتزام المبدأ .
عميد كلية الشريعة الدكتور خالد بني أحمد عن عظم المناسبة  لا سيما وهي مناسبة يستوقف عند تفاصيلها أصحاب العقول والألباب فهي معجزة للنبي صلى الله عليه وسلم تدلُ يقيناً على صدق دعوته وهو الذي لا ينطق عن الهوى فهو المؤيد من الله سبحانه وتعالى وكلما قرأ المؤمن سيرته واحداثها كلما تقرب إلى الله اكثر ، وفي ذكرى الإسراح والمعراج يستذكر المتحدث حسب بني أحمد الدور الموروث للهاشمين في رعاية المقدسات منذ زمن الملك المؤسس الشهيد عبدالله بن الحسين إلى زمن جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين رعاه الله وحفظه بحفظه الجميل .
وتحدث في الندوة الباحث التاريخي الدكتور تيسير الزواهرة الذي بين البعد التاريخي للقدس والمسجد الأقصى ، والدكتور شويش المحاميد والذي تحدث عن المناسبة الغالية والدور الأردني في الاعمار والمحافظة على المقدسات